الغاء مؤتمرا دولى حول أزمة مسلمي بسبب فوضى بوذيين فى ميانمار

441 (1)

أثار نحو خمسين راهبا قوميا تابعين للراهب البوذي آشين ويراثو الأحد الفوضى في مؤتمر لرهبان بوذيين يطالبون الحكومة الميانمارية باتخاذ إجراءات ضد الرهبان المناهضين للمسلمين في ميانمار.
واقتحم نحو عشرين راهبا من أتباع ويراثو مبنى في بلدة كيوكتادا وسط مدينة يانغون، اجتمع فيه أعضاء من “اللجنة المضادة لأكاذيب العقيدة البوذية” للقاء عدد من الصحفيين.
وفي حديث مع وكالة أنباء الأناضول، قال مؤسس اللجنة مين ثونيا إنه تم إلغاء الفعالية حتى لا تتحول إلى معركة.
وتأسست اللجنة في أبريل/نيسان 2017 كحملة مناهضة لرهبان ويراثو المتعصب ضد الإسلام في مدينة ماندالاي ثانية أكبر مدينة في ميانمار.
ورحب رهبان ويراثو في يناير/كانون الثاني 2017 باغتيال المحامي المسلم كوني الذي كان أبرز المستشارين القانونيين للحزب الحاكم.