مقتل 39 شخصا بعد تحطم طائرة نقل عسكرية روسية في سوريا

_100300374_gettyimages-477389793

نشرت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء بيانا أعلنت فيه عن تحطم طائرة نقل أثناء هبوطها في قاعدة حميميم الروسية بغرب سوريا. وأدى الحادث إلى مصرع جميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 39 شخصا. وشكلت الوزارة لجنة لدراسة “كل الفرضيات الممكنة لما حصل” إلا أن الجيش يرجح فرضية الحادث.
 في حادث يعد الأسوأ من نوعه منذ بدء التدخل العسكري الروسي في الأراضي السورية في سبتمبر/أيلول 2015 لدعم النظام السوري، تحطمت طائرة نقل عند الهبوط في قاعدة حميميم الروسية في غرب سوريا الثلاثاء ما أدى إلى مقتل 39 شخصا كانوا على متنها، وذلك كما أعلن الجيش الروسي الذي يرجح فرضية الحادث.
وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان نشرته وكالات الأنباء الروسية “في 6 آذار/مارس عند الساعة 15,00 (12,00 ت غ) تحطمت طائرة نقل من طراز أنطونوف إن-26 في مطار حميميم. وبحسب المعطيات الأولية كانت تقل 33 راكبا وستة من أفراد الطاقم”.