ضغط دولى على ملك الأردن وعباس لقبول صفقة القرن

441

أفادت صحيفة القدس بأن دولتين عربيتين تحفظت على اسميهما تمارسان ضغوطا كبيرة على الرئيس الفلسطينيمحمود عباس والملك الأردني عبد الله الثاني من أجل إقناعهما بالانخراط في صفقة القرن، التي سيطرحها الرئيس الأميركي دونالد ترمب لحل إقليمي بين العرب وإسرائيل.
وحسب الصحيفة الفلسطينية التي تصدر في القدس المحتلة، فإن الدولتين تحاولان ثني عباس وعبد الله الثاني عن رفضهما للخطة الأميركية التي يرى فيها الفلسطينيون تصفية لقضيتهم بينما يعتبرها الأردن مجحفة بحقه.
وتشير التفاصيل إلى أن تحركات حثيثة تقوم بها عاصمة إحدى الدولتين لتحقيق قبول فلسطيني وأردني للخطة المرفوضة كونها تأتي بالكامل لصالح إسرائيل.

وحسب المصادر التي استندت إليها الصحيفة، فإن صهر الرئيس الأميركي جاريد كوشنر المكلف بهذا الملف قد أجرى مؤخرا زيارة سرية إلى عاصمة عربية بحث خلالها موقفي الرئيس الفلسطيني والملك الأردني وطلب منها الضغط عليهما.