إسرائيل تظهر مخاوفها عن المؤشرات الأولية لنتائج الانتخابات اللبنانية بتقدم “حزب الله”،

_101204044_1

ردت إسرائيل بقوة على المؤشرات الأولية لنتائج الانتخابات اللبنانية وتقدم “حزب الله”، مما سيمكنه من تجديد مشاركته القوية في السلطة وتقاسمها من كيانات وتيارات أخرى تتيح له لعب دور كبير في الحكم.
وجاء التعليق من وزير التعليم الإسرائيلي نفتالي بينيت، في تغريدة على تويتر، أكد فيها على أن إسرائيل لن تفرق بين الدولة اللبنانية وحزب الله في أي حرب مستقبلية، وأنها ستعتبر الحكومة اللبنانية مسؤولة عن أي عمل يقوم به الحزب داخل أراضيه.
وأوضح الوزير العضو في المجلس الأمني الإسرائيلي المصغر، أن مكاسب الحزب الشيعي، المدعوم من إيران، في الانتخابات الحالية تُظهر أنه لا فرق بين الدولة والحزب.