مخاوف دولية قبل إعلان ترامب قراره النهائي بشأن الاتفاق النووي الإيراني اليوم

_99822447_us

تتجه الأنظار الثلاثاء نحو البيت الأبيض الأمريكي حيث سيعلن الرئيس دونالد ترامب قراره حول البقاء أو الانسحاب من الاتفاق الدولي التاريخي حول البرنامج النووي الإيراني. وأبدت دول أوروبية مخاوفها من الانسحاب الأمريكي المحتمل من الاتفاق الموقع بفيينا في 2015، محذرة من تداعيات خطيرة.
 من المنتظر أن يعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء في حدود الساعة 18,00(14,00 ت غ) قراره النهائي حول الاتفاق النووي الإيراني. قرار منتظر بشدة ويرجح أن تكون تداعياته بالغة الخطورة إذا ما قرر الملياردير الجمهوري تنفيذ أحد أبرز وعوده الانتخابية بـتمزيق” الاتفاق.
وكان ترامب قد ندد مرارا وبشدة بما اعتبره الاتفاق السيء وهدد بـتمزيقه، لكن دولا غربية حليفة لواشنطن سعت منذ أسابيع إلى إقناعه بالعدول عن قراره.
ولعل إعلان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون خلال زيارة واشنطن الاثنين بأن مطالب الرئيس الأمريكي الخاصة بالاتفاق النووي الإيراني مشروعة، هو بمثابة محاولة أوروبية أخيرة لإقناعه بعدم الانسحاب من الاتفاق