ماليزيا : أنور إبراهيم سيعود إلى ممارسة السياسة بعد عفو ملكي

_101275352_gettyimages-476891965

أعلن رئيس الوزراء الماليزي الجديد ، مهاتير محمد، أن الملك وافق على اصدار عفو عن السياسي أنور إبراهيم، الذي هيمن على السياسة في البلاد نحو عقدين.
وكان إبراهيم، الذي كان ينظر إليه كزعيم مستقبلي للبلاد، سجن بتهم فساد ولواط بعد إقالته من الحكومة.
بيد أن مهاتير، رئيس الوزراء الذي سجن في عهده، والذي فاز بالانتخابات الجديدة تعهد بالإفراج عنه.
كما أشار مهاتير إلى أنه سيسلم السلطة إلى أنور في غضون سنوات قليلة.