مالك جاتا (Malick Jatta) : تم قتل صحفي الغامبي ديدا هيدارا بناء على أوامر من دكتاتور السابق يحي جامه

أكد عضو سابق في فرقة اغتيال دكتاتور السابق يحيى جامه ، للجنة الحقيقة يوم الاثنين 22 / 07 / 2019 أن الصحفي ديدا هيدارا قُتل بناء على أوامر من جامه.

حكم جامه غامبيا لمدة 22 عامًا اتُهم خلالها بالعديد من انتهاكات حقوق الإنسان بما في ذلك القتل والتعذيب والاغتصاب. قال مالك جاتا ، أحد سكان قرية توجرين وكان عضواً في فرقة الإغتيال ، إنه تم إرسالهم لقتل ديدا هيدارا في 16 ديسمبر 2004.

قد شارك جاتا بالفعل في قتل ديدا هيدارا و في عمليات أخري، وكلهما بقيادة تامبول تامبا ، رئيس فريق الدوريات.

وقال إن فريق الدورية كان فريقًا مكونًا من 4 ضباط كانوا ينفذون عمليات القتل التي وصفها بأنها “أوامر غير طبيعية من دكتاتور جامه “.

الإعلانات