عاجل غامبيا : السيد ماي فاتي يستقيل من منصبه كمستشاراً خاصاً لسيد بارو

جريدة أهل غامبيا – بانجول : قال ماي فاتي (Mai Ahmed Fatty) فى مؤتمره الصحفي يوم أمس الجمعة بعد استقالته مباشرة ، أنه استقال من منصبه كمستشار خاص للسيد بارو لعدم وجود فائدة كثيرة في المنصب .

قد استقال زعيم حزب مؤتمر غامبيا الأخلاقي (GMC) ، أحد الأحزاب السياسية الثمانية التي شكلت الائتلاف الذي أوصل الرئيس أداما بارو إلى السلطة في الانتخابات العامة لعام 2016 من منصبه كمستشار خاص للسيد بارو.

في مؤتمر صحفي عقده في فندق كيرابا ( Kairaba ) يوم الجمعة ، قال سيد فاتي إنه استقال لأنه لا يجد نفسه أكثر فائدة في هذا المنصب و أضاف ” سأستمر في تقوية قاعدة حزبي السياسي وأدعو أعضاء حزبي السياسيين الذين لم يكونوا سعداء بعودتي إلى الحكومة للعودة إلى الحزب لأنني عدت” على حسب قوله .

كان سيد فاتي أول وزيرا لداخلية للرئيس بارو ، وترأس الأمور المثيرة للقلق ، بما في ذلك أعمال شغب ضد وجود بعثة أمنية من إيكواس في قرية كانيلاي مسقط رأس دكتاتور السابق يحيى جامه في عام 2017 والتي أدت إلى مقتل رجل وعدة آخرين بجروح.

أقاله الرئيس بارو من منصب وزير الداخلية في نوفمبر 2017 دون أي تفسير من الرئاسة. وتم نشر العديد من رسائل على وسائل التواصل الاجتماعي من السيد فاتي ، مطالبًا بتفسير لإقالته ولم يتم ذلك حتى تعيينه مستشارًا خاصًا للسيد بارو في يناير من هذا العام.

و أضاف سيد فاتي لا أستطيع البصق ولعقها. أنا ما زلت نفس ماي فاتي الذي كنت. ما ينتظر حزبنا هو العظمة وسوف نستمر في بناء بلدنا من خلال التعاون والشركة والعمل الجماعي. لا توجد مواجهة بيني وبين الرئيس “.

الإعلانات