آية الله سيد علي خامنئي : سيكون انتقامنا قاسيا ضد أمريكا بعد اغتيال الجنرال سليماني

طهران : قال قائد الثورة الإسلامية آية الله سيد علي خامنئي إن الذين اغتالوا قائد قوة القدس في الحرس الثوري اللواء قاسم سليماني يجب أن ينتظروا الانتقام القاسي من إيران.

في بيان يوم الجمعة ، قال آية الله خامنئي إن “أقسى الناس على وجه الأرض” اغتالوا القائد “المحترم” الذي “قاتل بشجاعة لسنوات ضد شرور العالم وقطاع الطرق”.

وأضاف القائد أن موته لن يوقف مهمته ، لكن المجرمين الذين أراقوا دماء اللواء سليماني والشهداء الآخرين في هجوم ليلة الخميس على أيديهم يجب أن ينتظروا الانتقام القاسي.

قال آية الله خامنئي: “الشهيد سليماني هو شخصية دولية للمقاومة ، وكل مصلحي المقاومة الآن هم المنتقمون منه”.

وقال القائد: “يجب على جميع الأصدقاء والأعداء أن يعلموا أن طريق جهاد المقاومة سيستمر بدافع مزدوج ، وينتظر نصر قاطع أولئك الذين يقاتلون في هذا الطريق الميمون”.

وأضاف: “إن زوال جنرالنا الغالي صعب و مر ، لكن استمرار القتال وتحقيق النصر النهائي سيجعل الحياة أكثر مرارة للقتلة والمجرمين”.

كما قدم الأخ القائد في بيانه تعازيه للأمة الإيرانية وعائلة اللواء سليماني وأعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام.

المصدر : وكالة الأنباء ايرانية الفارس .