عاجل | قوات الشرطة في غامبيا توصي بمحاكمة الدبلوماسي السنغالي الذي اتهم بارتكاب جريمة جنسية في غامبيا

بانجول 28 / 08 / 2020 : أوصى محققو الشرطة بمحاكمة دبلوماسي سنغالي ، الذي قُبض عليه في أبريل- نيسان / 2020 ، واتُهم بارتكاب جريمة جنسية في غامبيا.

واتهم الدبلوماسي البالغ من العمر 41 عاما باغتصاب فتاة “متخلفة عقليا” تبلغ من العمر 17 عاما يقيم معها في نفس المجمع السكني في منطقة بانجول الكبرى.



صدم التقرير الأمة مع العديد من النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان الذين طالبوا بإحضار الدبلوماسي الذي لم يذكر اسمه للمحاكمة والذي أطلق سراحه بعد استجوابه من قبل الشرطة في محطة كيرابا.

ويعتقد أن الدبلوماسي يتمتع بحصانة من المقاضاة بموجب اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية.

لكن المحققو الشرطة الذين نظروا في القضية قد توصلوا الآن إلى تقرير قدم أسبابًا كافية لمحاكمة الدبلوماسي في البلاد.

كما ذكر التقرير الذي قُدم في مايو / أيار والذي يُفترض نسخه إلى غرف النائب العام ووزارة الداخلية ، أن الدبلوماسي “استغل” “الفتاة غير المتوازنة عقلياً”. وقالت إنه ينبغي محاكمة الدبلوماسي دون تأخير.

لكن المحامي العام تشيرنو مارينه قال إنه ما لم ترفع السنغال حصانة الدبلوماسي ، فليس هناك الكثير أو لا شيء يمكن أن يفعله مكتبه حيال هذه المسألة.

المصدر : جريدة أهل غامبيا.