السنغال : وقفة احتجاجية نصرة للنبي محمد ( صلى الله عليه وسلم ) وتنديدا بتصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون ضد الإسلام

دكار 8 / 11 / 2020 : نظم الآلاف من المواطنين في العاصمة السنغالية صباح يوم أمس السبت ، وقفة احتجاجية في ساحة “اوبيليسك”، احتجاجاً على الإساءة للمقدسات الاسلامية ونشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام في فرنسا، وتنديدا بتصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المسيئة للإسلام. 

وبدأت فعاليات الوقفة الاحتجاجية، بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، واناشيد اسلامية .
ورفعت في ساحة التظاهرة عدة لافتات وشعارات ترفض الإساءة للإسلام من قبل الدول الأوروبية وعلى رأسها فرنسا. 
واستنكر المتظاهرون، الأفعال المسيئة التي تستهدف المساس بكراكة الرسول الاكرم وبالمقدسات الاسلامية.

وطالب المحتجون خلال الوقفة، الدول الغربية بالكف عن نشر الرسوم التي تسيء للأمة الإسلامية، باسم حرية التعبير والحرية الشخصية

وعبرت الناطقة باسم النساء السيدة “هوري اتيام ” عن استهجانها واستغرابها من “الخطاب السياسي الرسمي الصادر عن الرئيس الفرنسي الذي يظهر حقده وكراهته للدين الاسلامي .

واضافت تقول: على فرنسا مراجعة السياسات التمييزية التي تستهدف المجتمعات الإسلامية، وتسيء لمشاعر أكثر من مليار ونصف المليار مسلم حول العالم.

مطالبة الرئيس الفرنسي بتقديم اعتذار الى الامة الاسلامية .
واكدت ان مسلمي السنغال لن يقبلوا هذه الاستفزازات المتكررة المدعومة من فرنسا .

ورفع المتظاهرون هتافات منددة بتصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون” وموقفه من قضية نشر الرسوم الكاريكاتورية .
وفي مدنية” اتياس “، اقيمت تظاهرة جماهيرية تحدث فيها الاستاذ “عبد الله غي ” لموقع “ريفي دكار” حيث قال: إن العشرات من اعضاء الحركات الاسلامية والأئمة والخطباء والمجتمع المدني من الشباب والنساء تظاهروا في المدينةً استنكارا لدفاع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن الرسوم الكاريكاتيرية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم ورفع المتظاهرون لافتات تطالب بمقاطعة المنتجات الفرنسية.
  
ومن المنتظر ان تعم هذه المظاهرات والتجمعات في وقت لاحق ، جميع اقاليم ومدن السنغال.

المصدر : موقع ريفي دكار .