غامبيا : ستواجه حكومة غامبيا وغانا معركة قانونية مع أسر المهاجرين من غرب إفريقيا الذين قتلوا على يد رجال جامه

بانجول 20 / 11 / 2020 : بدعم قانوني من مركز ستيرلينغ للقانون والتنمية ، قدمت عائلات المهاجرين من غرب إفريقيا، شكاوى في 18 نوفمبر ضد حكومتي غانا وغامبيا أمام محكمة عدل الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا لانتهاك العديد من حقوق الإنسان الدولية ، بما في ذلك الحق في الانتصاف القضائي.
و في يوليو 2005 ، اختفى قسريًا ما يقرب من 44 مهاجرًا من غانا بالإضافة إلى حوالي 12 من غرب إفريقيا (من نيجيريا والسنغال وتوغو وكوت ديفوار) بما في ذلك امرأتان (إحداهما حامل) في غامبيا أثناء طريقهم إلى أوروبا عن طريق البحر. كما عانى المواطن الغامبي ، لامين تونكارا ، الذي يُزعم أنه مهربهم ، من نفس المصير. لم يسمع أي خبر عن المهاجرين أبدًا باستثناء شخص تمكن من الفرار وإنذار السلطات عبر الحدود في السنغال.

في أعقاب حالات الاختفاء القسري وعلى مدى سنوات بعد ذلك ، تضافرت جهود منظمات المجتمع المدني الغانية والغامبية مع الناجي الوحيد وعائلات المختفين في حملة من أجل محاسبة المسؤولين في محاكمات عادلة. ومع ذلك ، لم تلق مطالبهم آذاناً صاغية.

على الرغم من تعهد كلتا الحكومتين في عام 2009 بـ “متابعة اعتقال ومحاكمة جميع المتورطين بكل الوسائل المتاحة” ، لم يتم اتخاذ أي خطوات مهمة لدعم القرار ، حتى مع ظهور أدلة على مقتل المهاجرين على يد “فرقة اغتيال التابعة ليحي جامه” “، فرقة موت تتبع مباشرة رئيس غامبيا السابق يحيى جامه.


المصدر : جريدة أهل غامبيا.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.